هل العلاج ممكن؟

خلافا للاعتقاد العام، لا يعتبر التبول الليلي اللاإرادي اضطرابا ناتجا عن مشاكل نفسية بل هو تأخر في النمو ولكن إذا لم يتم علاجه في الوقت المناسب، فإنه يؤدي إلى مشاكل نفسية بدلا من الاضطرابات البدنية .

إذ أن هذه المشكلة تشكل الخوف لدى الطفل من ردود فعل الناس من حوله مما يؤدي إلى انطوائه ورفضه الانخراط مع المجتمع. ولذلك، من الضروري علاج التبول الليلي اللاإرادي عند الأطفال الذين بلغوا سن الخمس سنوات وأكبر.

هناك أسلوبين مستخدمين في العلاج:

  • العلاج الدوائي باستخدام عقار يحتوي على مادة ديسموبريسين وأسلوب التنبيه.
  • العلاج الدوائي هو النوع الأسهل والأكثر شيوعا من علاج التنبيه. خلال هذا العلاج، يتم استخدام عقار ديسموبريسين. يعمل هذا العقار على تعويض نقص هرمون ADH (الهرمون المضاد لإدرار البول) عند الأطفال الذين يعانون من مشكلة التبول الليلي اللاإرادي. يعمل هذا الهرمون بالوضع الطبيعي على التقليل من إنتاج البول أثناء الليل ومن هنا جاء استخدام عقار ديسموبريسين فبالرغم من أنه ليس هرمونا، إلا أنه يحد من ملء المثانة خلال فترة الليل عند أخذه قبل الذهاب إلى النوم. وبالتالي يمنع حدوث التبول الليلي اللاإرادي.

 يتميز هذا الدواء بأنه يؤخذ دون الحاجة لشرب الماء إذ أن قرص الدواء يوضع تحت اللسان ويذوب مباشرة في الفم ولا بد من أخذ هذا الدواء لمدة ستة أشهر متواصلة ودون توقف. وقد أثبتت الدراسات أن 60 - 70% من الأطفال الذين يتناولون علاج ديسموبريسين لا يبللون سريرهم. إن مضادات الاكتئاب ومضادات الكولين التي كانت تستخدم في السابق لم تعد الأكثر استخداما حاليا وذلك بسبب آثارها الجانبية وقلة فوائدها العلاجية.

أما بالنسبة للعلاج بالتنبه فهو نوع من أنواع العلاج السلوكي. في هذا العلاج، يتم وضع قطب كهربائي في الملابس الداخلية للطفل أثناء النوم. تقوم هذه الأقطاب بإصدار صوت يشبه صوت الإنذار في حالة التبول الليلي اللاإرادي وفي حالة عدم استيقاظ الطفل عند سماع الإنذار، يستيقظ الوالدين لأخذ الطفل إلى الحمام. إذ أن الطريقة الوحيدة لإيقاف صوت الجرس هو أن يذهب الطفل إلى الحمام ويخلع ملابسه الداخلية. يهدف هذا العلاج إلى تدريب الطفل على إدراك الإحساس بالتبول أثناء النوم ويستمر هذا العلاج ستة أسابيع دون توقف من الضروري خلالها الاستمرار في أخذ الطفل إلى الحمام كل ليلة.

وإلى جانب العلاج الرئيسي المذكور، هناك أيضا أشكال علاج أخرى تحت إشراف متخصصين. استشر طبيبك عن طريقة لحل مشكلة التبول الليلي اللاإرادي في عائلتك.